المحاليل، عين ثاقب، أولاد رحال، أولاد امسلم، أولاد حمودة، حبابدة، التل، أولاد سعيد، الشرفة، الخروبة ....
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
إدارة المنتدى قامت بإفتتاح شريط الإهداء وكذا شريط الإعلان بإمكان الأعضاء إرسال إهداءاتهم و إعلاناتهم وذلك بإرسال رسالة خاصة إلى Melouza_Info وهي علبة رسائل المنتدى ليتم عرضها مباشرة على الشريط المتحرك
...
...
العندليب الأسمر: السلام عليكم أحبتي أينما كنتم، أسعد بتواصلي معكم من خلال هذا الإهداء اشتقت لكم جميعا حبا في الله، ويؤسفني الفراغ الذي آل إليه المنتدى، أين أنتم من مسؤولين ومشرفين وأعضاء، أتمنى أن ترجع روح الحوار والنقاش على منتدانا الغالي ولكم مني ألف تحية وسلام فراشة الجزائر: بمناسبة خطوبة الأخ الكريم على قلوبنا (خوجة الصغير) أتقدم أنا وكل من يعرفه بأحر التهاني وأطيب الأماني متمنين له حياة زوجية سعيدة. وعقبال الذريية. فألف ألف مبروك ياصغير أنت وخطيبتك. فراشة الجزائر : إهداء من فراشة الجزائر (ياسمين) إلى كل أعضاء هذا المنتدى، وبالخصوص إلى المشاكس. إسلام/ع.النور/وحيد: بمناسبة خطوبة الأخ العزيز على قلوبنا (فاتح معيوف)، نتمنى له حياة زوجية سعيدة وعقبال القفص الذهبي إن شاء لله. العندليب الأسمر: إلى كل الأحبة بالمنتدى سلام خاص وخاص جدا كلا بإسمه بمناسبة عيد الفطر المبارك 2012 أتقدم للجميع بأحر التهاني وأطيب الأماني راجيا من المولى عز وجل أن يغفر لنا وأن يعيد علينا رمضان أعوام عديدة يارب رياض، فارس، حمزة، لمين، حمزة، وليد: نتقدم بأحلى التبريكات للأخ طرشي عبد الكريم بمناسبة دخوله القفص الذهبي راجين من المولى عز وجل مزيدا من السعادة والعقوبة لـ: دزينة ذر ودزينة بنات. نورس: بأطيب التهاني وأسمى المعاني أبارك لكل الناجحين في شهادة البكالوريا وأتمنى حضا موفقا لأصدقائنا الذين لم يحالفهم الحظ جندع: بمناسبة خطوبة الأخ الكريم "قسمية مصطفى" أتقدم أنا وكل أصدقائي له بأحر التهاني وأطيب الأماني متمنين له حياة زوجية سعيدة، فألـــــــــــــف مبروك ع.النور/إسلام/وحيد: بمناسبة دخول الصديق والأخ (طرشي كريم) القفص الذهبي، نتقدم له بأحر التهاني، لإكماله نصف دينه فألف ألف مبروك والعاقبة للذرية الصالحة إن شاء الله. Nsoumer: بمناسبة خطوبة الأخ العزيز على قلوبنا (قسمية مصطفى)، أتمنى حياة زوجية سعيدة مع من اختارها شريكة حياته ولعقوبة للذرية الصالحة إن شاء لله.
ساعة المنتدى
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
إعلانــــــــات
تصويت
كيف ترى التصميم الجديد للمنتدى؟
ـ جيد
46%
 46% [ 72 ]
ـ متوسط
13%
 13% [ 21 ]
ـ مقبول
13%
 13% [ 21 ]
ـ التصميم السابق أفضل
27%
 27% [ 43 ]
مجموع عدد الأصوات : 157
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 886 بتاريخ 2011-07-06, 19:46
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
الطقس في ملوزة
مواقع مرتبطة
الصحف الوطنية
من أعمالنا
شهيد المنتدى
صلي على النبي


شاطر | 
 

 رمضان شهر الجهاد والفتوحات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bibars
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رمضان شهر الجهاد والفتوحات   2009-08-27, 14:36

الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.



رمضان شهر الجهاد والفتوحات


قال الله تعالى :{ إذا جاء نصرُ اللهِ والفتح ورأيتَ الناسَ يدخلون في دين الله أفواجاً فسبحْ بحمد ربك واستغفره إنه كان تَوَّاباً } الفتح.

إخوة الاسلام، يمر شهر رمضان المبارك الكريم بأيامه ولياليه المباركة وطرق الخير سالكة للراغبين وأبواب التوبة مفتوحة للنادمين فطوبى لمن سلك طريق سيد المرسلين فإنه يوم القيامة من الناجين المفلحين.


إنّ المتتبع للانتصارات الباهرة التي أحرزها المسلمون في الماضي يجد أنّ كثيرا منها كان في شهر رمضان المبارك. فالمعركة الأولى بين أهل التوحيد وأهل الشرك معركة بدر الكبرى كانت في شهر رمضان. ونصرُ الله والفتح المبين فتحُ مكة كان في شهر رمضان وفتحُ الأندلس على يد القائد طارق بن زياد ومعركةُ عين جالوت التي قضى فيها المسلمون على الزحف التتاري البغيض وانكسارُ الروم في تبوك كل ذلك وغيرُه كان في شهر رمضان العظيم.

النصر والفتح المبين

إنه ذلك الفتح العظيم فتحُ مكة الذي جعل الحرم الأمين في ظل الإسلام والمسلمين والذي ارتفعت فيه راية الإسلام عالية خفاقة على أفضل البلاد وأقدسها وأعزها مكانةً عند الله سبحانه وتعالى.

في شهر رمضان من السنة الثامنة للهجرة خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في عشرة آلاف من أصحابه قاصداً مكة المكرمة فلما فتحها الله لهم دخلوها ثم طافوا بالبيت آمنين محلقين رؤوسهم ومقصرين وكان فتحا مبيناً دخل الناس بعده في دين الله أفواجاً.

وكان ذلك بعد أن أخرجه قومه من مكة وآذوه وصحبَه فهاجر الى المدينة المنورة في رعاية الله وحفظه حيث أمره الله تبارك وتعالى وأسس فيها أعظم الدعائم لقيام دولة الحق وربى فيها النفوسَ العظيمة التي كانت الرعيل الاول لخير امةٍ أخرجت للناس.
خروج الرسول نحو مكة

لما عقد رسول الله صلى الله عليه وسلم النيةَ على الجهاد لفتح مكة تجهز وأمر الناس للتجهز الى مكة وقال " اللهم خذ العيون والاخبار عن قريش حتى نبغتها في بلادها " ومضى رسول الله لسفره واستخلف على المدينة كلثوم بن حصين وخرج لعشر من رمضان فصام رسول الله صلى الله عليه وسلم وصام الناس معه.

وكان جيش المسلمين يشتمل على الانصار والمهاجرين وكثير من القبائل. وعندما وصل الى موضع " مرّ الظهران " أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن يوقد المسلمون على رؤوس المرتفعات المطلة على مكة.

ورأت قريش النيران المتوهجة فأسرع أبو سفيان وبعض القوم بالخروج باتجاه مصادر النيران وكان العباس بن عبد المطلب قد خرج ليلاً من معسكر المسلمين في مهمة فالتقى بأبي سفيان وقال له : هذا رسول الله دلف اليكم بما لا قِبَلَ لكم به بعشرة آلاف من المسلمين " فقال له ابو سفيان :" فما تأمرني " فطلب العباس من أبي سفيان أن يذهب معه الى رسول الله.

فلما كان الصباح جيء بأبي سفيان فلما رآه رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له :" ويحك يا أبا سفيان ألم يئن لك أن تعلم أنه لا إله إلا الله ويحك يا أبا سفيان ألم يئن لك أن تعلم أني رسول الله ؟" فتشهد أبو سفيان ودخل في دين الاسلام.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من دخل دار أبي سفيان فهو آمن ومن أغلق بابه فهو آمن ومن دخل المسجد فهو آمن " ثم عاد أبو سفيان الى مكة وكان كبار القوم في مكة مجتمعين يتشاورون في الامر وبينما هم على هذه الحال إذا بصوت أبي سفيان قائلا :" يا معشر قريش هذا محمد جاءكم فيما لا قِبَلَ لكم به فمن دخل دار أبي سفيان فهو آمن ومن أغلق عليه بابه فهو آمن ومن دخل المسجد فهو آمن " فتفرق الناس الى ديارهم والى المسجد.

دخول مكة

وقسَّم رسول الله صلى الله عليه وسلم الجيش الى عدة اقسام لدخول مكة : الميسرة بقيادة الزبير بن العوام والميمنة بقيادة خالد بن الوليد وقوات الانصار بقيادة سعد بن عبادة وقوات المهاجرين بقيادة أبي عبيدة بن الجراح.

دخل المسلمون مكة من جهاتها الاربع فلم يلقوا مقاومة باستثناء الرتل الذي يقوده سيدنا خالد بن الوليد فقد تجمع بعض القرشيين مع بعض حلفائهم من بني بكر وغيرهم في منطقة الخندمة فلما وصلتها قوات سيدنا خالد قذفوها بوابل من سهامهم ولكن المسلمين حملوا عليهم وشتتوهم وأرغموهم على الفرار وهكذا تم فتح مكة في شهر رمضان المبارك.


قل جاء الحق وزهق الباطل

ولما دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة كانت عليه عمامة سوداء فوقف على باب الكعبة وقال :" لا إله إلا الله وحده صدق وعده ونصر عبده وهزم الاحزاب وحده " ثم قال :" يا معشر قريش ما ترون أني فاعل بكم " قالوا : " خيراً، أخ كريم وابن أخ كريم " قال :" فاذهبوا فأنتم الطلقاء " وطاف بالكعبة سبعاً ودخلها وصلى فيها.

وكان على الكعبة ثلاثمائة وستون صنماً وكان بيده قضيب فكان يشير به الى الاصنام وهو يقرأ { وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا } سورة الاسراء.
فلا يشير على صنم منها إلا سقط لوجهه. ثم بايع الناس رسول الله صلى الله عليه وسلم. ولما جاء وقت الظهر أمر الرسول بلالاً الحبشي رضي الله عنه أن يؤذن على ظهر الكعبة.

وهكذا ارتفعت راية الاسلام وعلا نداء الحقِ والايمانِ وجاء نصرُ الله والفتحِ ودخل الناس في الدين الحق أفواجاً. كيف لا والاسلام هو الدين الذي ارتضاه الله لنا وأمرنا باتباعه، فهو الدين الذي يُخرج الناس من ظلماتِ الكفر والضلال الى انوار الايمان والهداية.

محطات قصيرة وفتوحات عظيمة

1ـ معركة بدر الكبرى : في السابع عشر من رمضان المبارك في العام الثاني للهجرة، مكَّن الله لسيوف المسلمين من رقاب أعدائهم فخرَّ الواحد منهم تلو الاخر صريعاً مُجندلاً.
2ـ غزوة تبوك : في شهر رمضان من السنة التاسعة من الهجرة.كانت آخر غزوة غزاها رسول الله صلى الله عليه وسلم. ففر الروم وولى المشركون رعباً.

3ـ فتح الاندلس : في شهر رمضان من سنة 93 هجرية. انتصر المسلمون بقيادة القائد طارق بن زياد وأقاموا الحكم الاسلامي فيها وبنوا حضارة عريقة.
4ـ موقعة عين جالوت : في شهر رمضان من سنة 658 هجرية. هب الجيش الاسلامي لملاقاة جحافل التتار الذين كانوا قد إنصبوا إنصباب السيل المدمر يُخربون ويُدمرون. وانتهت الموقعة بتمزيق جموع التتار وهزيمتهم شرَّ هزيمة.

أخي المسلم، حتى تكون أشهر رمضان المقبلة كتلك الماضية بسجلاتها الذهبية لا بد لنا من الاعتصام بحبل الله لأنّ قوتنا في اعتصامنا بحبل الله المتين حتى ندحر تتار هذا القرن ومغوله الذين أخرجونا من ديارنا ظانين أن مكثهم طويل ومديد. ولنقرأ قوله تعالى : { إنْ ينصركم اللهُ فلا غالبَ لكم وإنْ يخذلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعدِه وعلى الله فليتوكل المتوكلون } آل عمران.



اللهم لولا أنت ما اهتدينا ولا صلينا ولا صمنا ولا تصدقنا لك الحمد ربنا على ما أنعمت علينا ونسألك أن تتقبل منا صيامنا وصلاتنا وأعمالنا وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محة
عضو فعال
عضو فعال
avatar


مُساهمةموضوع: رد: رمضان شهر الجهاد والفتوحات   2009-08-27, 15:40

شكرا جزيلا على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رمضان شهر الجهاد والفتوحات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ملوزة :: المنتديات الدينية :: مواضيـــــع دينية-
انتقل الى: